انتعاش أرباح قطاع الطاقة في بورصة البيضاء

انتعاش أرباح قطاع الطاقة في بورصة البيضاء
انتعاش أرباح قطاع الطاقة في بورصة البيضاء

هسبريس – محمد لديب

السبت 17 نونبر 2018 - 11:59

واصلت الشركات المغربية العاملة في مجال الطاقة، المدرجة في بورصة الدار البيضاء، تحقيق أرباح مهمة خلال الفترة الممتدة ما بين يناير وشتنبر من العام الجاري.

وقال محللون إن انتعاش أرباح قطاع الطاقة يعود إلى تحسن الأداء العام للشركات العاملة في القطاع، خاصة في مجال إنتاج الطاقة الكهربائية، نتيجة تزايد الطلب في السوق المغربي.

وساهم التوسع العمراني وتزايد الأنشطة الصناعية في إنعاش الطلب على إنتاج قطاع الطاقة.

واستفادت شركة "طاقة المغرب" من هذا المنحى التصاعدي، وحققت زيادة كبيرة في أرباحها في الفصول الثلاثة الأولى من العام الجاري.

وأعلنت المجموعة الإماراتية المدرجة في البورصة المغربية عن ارتفاع أرباحها بنسبة 4 في المائة، موردة أنها بلغت 797 مليون درهم.

وساهمت عوامل أخرى في هذا الانتعاش، من ضمنها تحسن نتيجة الاستغلال وتسديد القروض المترتبة على عاتق الشركة.

وارتفع رقم معاملات شركة "طاقة المغرب" بنسبة 8 في المائة، وبلغ 6.4 مليارات درهم، نتيجة اعتدال سعر شراء الفحم الحجري في السوق العالمية، وتحسن أداء الوحدات الإنتاجية للمجموعة.

ونجحت الشركة في الرفع من نتيجتها المالية بنسبة 11.9 في المائة خلال النصف الأول من العام الجاري، نتيجة المجهودات التي تم بذلها على مستوى تسديد ديون الشركة، وتثمين تكاليف التشغيل والصيانة خلال القترة الممتدة ما بين يناير ويونيو 2018.

ورفعت الشركة من إنتاجها للطاقة الكهربائية خلال النصف الأول من العام الجاري، وبلغ 7658 جيغاواط مقابل 7368 جيغاواط في الفترة نفسها من العام الماضي.

وتقوم الشركة ببناء وتشغيل وإدارة وصيانة محطات توليد الطاقة. ويبلغ رأسمالها نحو 2.36 مليار درهم مغربي، موزعاً على 23.6 مليون سهم، بقيمة اسمية 100 درهم للسهم.

وتمتلك الشركة مشروع "الجرف الأصفر للطاقة-جليك" لإنتاج 2056 ميجاواط، وتوفير 50% من احتياجات الكهرباء في المغرب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ستاندرد آند بورز وناسداك يسجلان أفضل أداء أسبوعي بـ7 سنوات